“ماء الحياة “: المولود الاول للمولود الجديد : مركز الفنون
الدرامية والركحية بقبلي

بقلم : هشام درويش

عندما شرعت وزارة الشؤون الثقافية وبصفة تدريجية في تعميم مراكز الفنون الدرامية والركحية بكل ولايات الجمهورية، كان الاعتقاد راسخا في قيمة هذه المراكز في تعزيز ثقافة وفن القرب،وتوفير فرص اكتشاف المواهب من شباب الجهات وتاطيره وتكوينه ووضعه في سكة الابداع وتكون هذه المؤسسات الحاضنة الابداعية والمرافقة للعملية الفنية مع التركيز على ابراز خصوصيات الجهات ثقافيا وفنيا.
ومن هذا المنطلق استهل مركز الفنون الدرامية والركحية بقبلي الذي تأسس سنة 2018 باكورة انتاجاته بمسرح الناشئة من خلال مسرحية ” ماء الحياة ” وفي مصافحة اولى مع الجمهور كانت في النويل بولاية قبلي يوم 6 اوت 2019.
هذا التاريخ سيظل منقوشا في ذاكرة مركز الفنون الدرامية والركحية بقبلي بنا انه يمثل نقطة الانطلاق في الفعل الابداعي المسرحي وبداية اداء مهمته على مستوى التنمية الثقافية والفنية جهويا.

Facebook Comments
FacebookTwitterGmailLinkedIn