أزمة وردة.. الاتحاد يتخبط ويحذف تصريحات لصلاح “نشرت بالخطأ”

يبدو أن أزمة اللاعب المصري عمرو وردة لن تنتهي قريبا، فبعد تخفيض الاتحاد المصري عقوبته وعودته إلى تشكيلة المنتخب، انهالت الانتقادات على هذا القرار، الأمر الذي استدعى أن يصدر الاتحاد بيانا ثانيا لدعم موقفه، لكن سرعان ما تم حذف هذا البيان.

ودان مصريون على مواقع التواصل الاجتماعي قرار اتحاد الكرة إعادة وردة للمنتخب في الدور 16 منكأس الأمم الأفريقية، التي تستضيفها مصر، رغم تهم التحرش المنسوبة إليه.

وأمام الانتقادات الواسعة، نشر الموقع الرسمي للاتحاد تصريحات منسوبة لمحمد صلاح نجم الفراعنة ونادي ليفربول الإنجليزي، وأحمد المحمدي قائد المنتخب، ولاعبين آخرين، يعلنون فيها المساندة لوردة.

وتناولت التصريحات إشادة صلاح بقرار تخفيض عقوبة وردة الذي أصدره اتحاد الكرة.

لكن الاتحاد تراجع عن نشر هذه التصريحات، وحذفها على الفور، وأعلن في منشور على فيسبوك، أنها نُشرت “بطريق الخطأ”.

وجاء في المنشور: “يؤكد الاتحاد المصري لكرة القدم أن لاعبي المنتخب الوطني لم يدلوا بأية تصريحات صحفية، وأن ما نُشر على لسان بعض منهم على الموقع الرسمي للاتحاد كان بطريق الخطأ”.

وحتى الآن، لم يوضح اتحاد الكرة ما حدث بالضبط، وكيف أن تصريحات مطولة منسوبة للاعبي المنتخب تُنشر بطريق الخطأ، رغم أن سياقها لم يختلف كثيرا عما سبق وأن قاله محمد صلاح الذي دعم وردة، وكذلك الأمر بالنسبة لأحمد المحمدي.

إلا أن موقع “كورة” المحلي قال إن صلاح اعترض على التصريحات المنسوبة إليه “دون علمه”، مؤكدا أنه لم يدل بأي تصريحات بشأن وردة أو غيره.

 

Facebook Comments
FacebookTwitterGmailLinkedIn

لا يوجد تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *