أقدم أمس الثلاثاء رئيس فرع اتصالات تونس بمساكن على الاستيلاء على مبلغ يفوق ال 200 ألف دينار ثم لاذ بالفرار خارج البلاد عبر مطار تونس قرطاج بالرغم من أنه وقع إدراجه  بقائمة المفتّش عنهم الا أنه تمكن من المغادرة  .

من جهته أكد مساعد وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بسوسة محمد حلمي الميساوي والناطق الرسمي بها ؛ لمراسلتنا ليلى بلطيفة ؛ أن النيابة العمومية أذنت بفتح تحقيق من أجل ” سرقة أموال عمومية من طرف موظّف عمومي وضعت تحت يده بمقتضى وظيفه ” قدّرت بأكثر من 200 الف دينار وفق تقديرات شركة اتصالات تونس التي تقدمت بشكاية في الغرض. هذا وقد أذن قاضي التحقيق بمواصلة الأبحاث بموجب إنابة عدلية لفرقة الشرطية العدلية بسوسة الجنوبية.

Facebook Comments
FacebookTwitterGmailLinkedIn