بعد ساعات.. روسيا تتجاهل الطلب الأميركي بشأن صاروخ “9M729”

تجاهل الكرملين طلبا أميركيا بالتخلص من صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية، الجمعة، وقال إنها تتفق مع معاهدة الحد من التسلح التي ترجع لحقبة الحرب الباردة، وترى واشنطن أن هذه الصواريخ تنتهكها.

وكانت مسؤولة أميركية كبيرة قالت الخميس إن على روسيا التخلص من صواريخ كروز الموجهة من طراز 9إم 729، القادرة على حمل رؤوس نووية وقاذفات هذه الصواريخ، أو تعديل نطاقها بما يتفق مع معاهدة القوى النووية المتوسطة، المدى الموقعة عام 1987 وتجنب انسحاب الولايات المتحدة منها.

وقالت أندريا تومسون مساعدة وزير الخارجية لشؤون الحد من التسلح والأمن الدولي “إما أن تتخلصوا من النظام ومن القاذفات أو تغيروا النظام حتى لا يتخطى المدى”.

وردا على ذلك قال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين للصحفيين ردا على سؤال بشأن الطلب الأميركي “روسيا لم ولا تنتهك (المعاهدة) ولا تزال ملتزمة بتعهداتها بموجب معاهدة القوى النووية المتوسطة المدى”.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت، الثلاثاء الماضي، أنها تمهل روسيا 60 يوما لإنهاء ما تعتبره واشنطن انتهاكا منها لمعاهدة القوى النووية متوسطة المدى الموقعة عام 1987، وإلا فإنها ستبدأ الانسحاب من المعاهدة.


لا يوجد تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *