أقدم متهم محكوم عليه بـ12 سنة سجنا اليوم الخميس 15 نوفمبر 2018 على محاولة الانتحار داخل غرفة الإيقاف بالمحكمة الابتدائية ببنزرت، وفق ما أفاد به وليد عاش بالله المساعد الأوّل لوكيل الجمهورية والناطق الرسمي للمحكمة الابتدائية ببنزرت.

وأوضح نفس المصدر في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء أن الموقوف أقدم عقب سماعه لمنطوق حكم و القاضي بسجنه مدة 12سنة، على محاولة الانتحار داخل غرفة الإيقاف عبر لفّ خيط بملابسه حول عنقه، لكن تمّ منعه من قبل عدد من الموقوفين بالغرفة وأعوان الحراسة الذين تفطّنوا إلى العملية.

وتمّ نقله على جناح السرعة عبر سيارة إسعاف تابعة للحماية المدنية إلى قسم الاستعجالي بالمستشفى الجامعي الحبيب بوقطفة ، أين تلقّى الإسعافات اللازمة ثمّ وقعت إعادته إلى السجن وحالته الصحية مستقرة.