مقتل خبراء من الحرس الثوري الإيراني بغارة في حجة

أعلنت مصادر عسكرية يمنية، الأحد، مقتل ثلاثة خبراء إيرانيين من الحرس الثوري إثر غارة للتحالف العربي السبت في محافظة حجة الحدودية مع السعودية، في أحدث دليل على دعم طهران للميليشيات الانقلابية.

وأكدت المصادر أن الميليشيات الحوثية المتحالفة مع إيران نقلت الخبراء الثلاثة إلى مستشفى الثورة الحكومي في حجة، قبل أن تنقلها إلى صنعاء فجر اليوم.

ويأتي هذا التطور بعد أيام من ضبط الحكومة اليمنية الشرعية سفينة تهريب إيرانية قبالة سواحل سقطرى، وعلى متنها 29 بحارا.

التهريب وزراعة الألغام

وتستعين الميليشيات الحوثية بخبراء من الحرس الثوري في محافظات عدة، وكشف قبل شهور عن وجود 12 منهم في محافظة حجة غربي اليمن حيث عملوا على زراعة ألغام بحرية.

وإلى جانب إرسال الخبراء ترسل إيران شحنات أسلحة إلى الميليشيات الانقلابية، وأحبطت السلطات اليمنية وقوات دولية مرات عدة محاولات إيرانية لتهريب الأسلحة التي يشرف عليها الحرس الثوري.

وكثفت إيران وذراعها الرئيسي الحرس الثوري دعمها للميليشيات الحوثية في اليمن، مع انحسار الرقعة التي تسيطر عليها الميليشيات لصالح الحكومة الشرعية التي يدعمها التحالف العربي.

وذكر مسؤول أميركي أن طهران تزود الحوثيين بأسلحة وصواريخ متطورة لإطالة أمد القتل والتدمير بحق اليمنيين، مشيرا إلى أن هذه الأسلحة لم تكن موجودة قبل اندلاع الحرب هناك.

ويعد الحرس الثوري ذراع إيران في دعم المنظمات الإرهابية والميليشيات في دول المنطقة من العراق فسوريا مرورا بلبنان وصولا إلى اليمن.*

سكاي نيوز عربية

Facebook Comments
FacebookTwitterGmailLinkedIn

لا يوجد تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *